اعرف الخوف حين اقول اسمي

(وقت)
لا أعرف شيء عن الطفولة
غير الخوف المُضيء
ويد تسحبني
إلى شطي الآخر.

طفولتي ورائحة
الطائر المخنوق الخاصة بها.
الجرح الوحيد

أي وحش قاتل
يزحف في دمي
يحاول أن يحمي نفسه؟

إليك ما هو أصعب:
أن تمشي في الطرقات
وأن تشير إلى الجنة أو الأرض.

(رماد)
لقد تحدثنا بالكلمات
كلمات لنوقظ الموتى
كلمات لنشعل نارًا
كلمات نجلس عندها
ونبتسم

لقد صنعنا الموعظة
للطائر والبحر،
موعظة للماء،
موعظة للحب.

لقد ركعنا
وصلينا للعبارات
طويلة كعلامات النجوم
عبارات كالأمواج
عبارات بأجنحة

لقد صنعنا أسماء جديدة
للنبيذ والضحك،
للنظرات ومساراتها السيئة.

أنا وحيدة الآن
-كالبخيل المُخرف
فوق جبلها الذهبي-
أُلقي الكلمات في السماء،
لكني وحيدة
ولا يمكن أن أخبر حبيبي
هذه الكلمات التي أعيش من أجلها.

(خوف)
بين الأصداء القادمة من ميتاتي
مازال هناك خوف.
هل تعرف الخوف؟
أعرف الخوف حين أقول اسمي.
إنه خوف،
خوف بقبعة سوداء
يخبيء الفئران في دمائي،
أو خوف بشفاه ميتة
يشرب رغباتي.
نعم، بين الأصداء القادمة من ميتاتي
مازال هناك خوف.

(نقص)
لا أعلم الكثير عن الطيور،
أو عن تاريخ النيران.
لكن أعتقد أن وحدتي يجب أن تمتلك أجنحة.

تابعنا و تفاعل معنا:
ما هو شعورك؟
+1
0
+1
0
+1
1
+1
0
+1
0
+1
0
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments